مرحباً مع MGT: عقود من الخبرة
أعظم الخبرات في الطب التركي
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars
Loading...
1 View

طب الأسنان

أجمل ما في الوجه ابتسامة ذات أسنان مشعة، ونظيفة، وسليمة. من الضروري الحفاظ على صحة الفم والاسنان لأنها تؤثرعلى صحة الجسم، حيث أن العديد من الأمراض تصيب الأسنان وتسبب ألما مزعجا ومؤرقا كالتسوس والتهاب لب السن والحساسية وغيرها.

"طوبى لمن يجرون محادثات حية مع البكم البائسين وهم يدعون أطباء الأسنان"

آن لاندرزكاتبة

ما هو طب الأسنان؟

هو عبارة عن تخصص طبي يهتم بدراسة وعلاج أمراض الفم والوجه والأسنان والفكين. لقد خرجّت الجامعات التركية الكثير من الأطباء الأكفاء القادرين على إجراء عمليات جراحية مختلفة بكفاءة عالية، كما أنها قدمت خبراء في عمليات التجميل السنية، كعمليات زرع الأسنان والعدسات السنية وتيجان الزيركون. وهم جميعهم مسجلين بشكل كامل لدى جمعية طب الأسنان التركية. ويتكلمون اللغة الإنكليزية ، لذلك لا توجد مشكلة في التواصل والتفاهم أثناء العلاج مع المرضى الأجانب.

“طبيب الأسنان هو رجل يضع القطع الذهبيه في فمك ويلتقطها من جيبك”

أنيس منصوركاتب

عملية زرع الأسنان

هي عبارة عن تعويض للأسنان المفقودة بزرع أسنان صنعية مكانها في عظم الفك. الأسنان المزروعة تعتبر أكثر ثباتاً من نظم التعويض التقليدية كطقم الأسنان المتحرك. يتم في هذه العملية استخدام مخدر موضعي باستثناء بعض الحالات التي قد تحتاج تخدير عام.

أولئك الذين فقدو سن واحد أو أكثر من أسنانهم الأصلية، والذين يتخطون ال 20 سنة من العمر.
وصل معدل النجاح إلى 95% بسبب استخدام وسائل حديثة ومتطورة.
يحتاج عدة أسابيع وأحيانا تمتد لفترة 4 شهور وذلك حسب الحالة ونوع العملية.
الأسنان المزروعة تدوم مدى الحياة، وهية مصنوعة من مادة التيتانيوم التي لا تتعرض للتسوس او التآكل . كما ان المريض يستطيع تناول أي طعام يريده ويتمتع بمظهر أفضل.
هناك احتمال التعرض للعدوى والالتهاب والألم مثل باقي العمليات الجراحية الفموية، لكن الطبيب المختص سيقوم بالاجراء المناسب لحالة المريض لتفادي هذا الاحتمال

تقويم الأسنان الثابت

إن أفضل طريقة معتمدة لتقويم الأسنان هي "تقويم الأسنان المعدني"، هي الأرخص والأسهل من حيث الإجراء. لكن من ناحية أخرى تعطي مظهراً غير مرغوب فيه أثناء فترة العلاج. هناك أيضا "تقويم الأسنان النظيف"، تكلفته أكثر من "تقويم الأسنان المعدني" ومع ذلك فإن معظم الناس يرغبون باستخدامه لأنه غير مرئي ويمكن استعماله بسهولة. يمكن أن تصنع من السيراميك أو البلاستيك. أمل حول "تقويم الأسنان الداخلي" فهو يطبق داخل الفم من خلف الأسنان، لذلك سيكون غير مرئي. من ناحية أخرى ، هذا هو النوع الأكثر كلفة ويحتاج إلى وقت أطول للوصول للنتيجة، بالإضافة إلى ذلك ، يجب أن يجرى من قبل طبيب ماهر جداً.

في معظم الحالات يركب التقويم بعد ظهور الأسنان الدائمة الكاملة.
يحتاج هذه الأسلوب العلاجي حوالي 6-18 شهراً، بحسب حالة المريض.
في البداية، يشعر المريض بتوتر مزعج في أسنانه، لكنه يتكيف مع الأمر بعد فترة أسبوع.

ابتسامة هوليود ( العدسات السنية )

الابتسامة الناصعة ترفع ثقتك بنفسك وتجعلك تشعر بمزيدٍ من الجاذبية، تلك الابتسامة التي يحلم بها الكثيرون أصبح بإمكانك أن تمتلكها دون الخضوع لعملية لجراحية. وذلك بالاعتماد على تثبيت قشور سيراميك على الأسنان لاخفاء عيوبها وتحسين مظهرها وتجديد لونها مع مراعاة درجة لون البشر.

عدسات الفينير هي عدسات ( قشور ) مصنوعة من البورسلان وتعالج العديد من مشاكل الأسنان كتغير اللون ووجود مسافات بين الأسنان والتسوس . هذه العدسات ملائمة للثلة ولا تسبب أذى للأسنان. من جهة أخرى، الأسنان سوف تصبح أكثر حساسية للحرارة والبرودة بسبب ازالة القليل من طبقة مينا الاسنان. كما ان هذه التقنية لا تمنع الأسنان من التسوس . عند قيامك بالفينير للأسنانك يجب أن تحذر من تناول الأطعمة الصلبة وعليك تجنب المشروبات التي تسبب تصبغ الأسنان.

عدسات اللومينر هي عبارة عن قشور رقيقة تشبه الفينير كثيراً ولكن تختلف عنها بأنها أقل سماكة من الفينير ( أقل من 0.5 مم) وبالتالي تحتاج إلى مهارة ودقة وخبرة عند وضعها. وبالتالي فهي مكلفة أكثر وتعتبر الطريقة الأحدث والأفضل. يجب التنويه إلى أن الأسنان الملبسة باللومينير لن تكون ناصعة كالفينير وذلك بسبب رقتها فهي تحتاج إلى درجة من الاعتام.

أما عن تيجان الزيركون فإن الزيركون هو من المعادن التي تملك خاصية نفاذية الضوء وهذا ما يجعله يعطي المظهر الطبيعي للأسنان الملبسة به. يتم حفر السن تحت تأثير التخدير الموضعي ومن ثم يتم تثبيت تاج الزيركون بواسطة لاصق خاص. يتميز هذا التلبيس بأنه يحافظ على لونه رغم تناول الملونات والأطعمة المصبوغة.

يجب على المريض أن يكون قد تجاوز 18 من العمر.
لا يمكن إزالة العدسات إلا اذا تم اتلافها أولاً.

كما أننا نوفر لكم أفضل الكوادر الطبية و التقنيات لمعالجة الأسنان بدءاً من تبييض الأسنان وتنظيفها إلى معالجة المشاكل السنية وترميمها، كصناعة الجسور و التيجان وملء الأسنان وتركيب أطقم الأسنان بالإضافة إلى الترميمات اللازمة أثناء زراعة الأسنان.